خيارات استراتيجية من أجل مستقبل واعد

عرف نشاط السكك الحديدية تغيرات مهمة خلال السنوات الأخيرة نتيجة تطور الظرفية الماكرو اقتصادية التي شهدتها بلادنا والتي أهلت النمط السككي للعب دور مهم في إطار سياسة التنمية المستدامة المعتمدة. ويعكس هذا التطور إنجاز مشاريع مهيكلة كبرى تتعلق بالبنيات التحتية الرئيسية والتي ستساهم في الرفع من وثيرة حركة نقل السلع والخدمات.

يعد المشروع المقاولاتي من بين الآليات التي اعتمدها المكتب لتسطير استراتيجية تطوير القطاع وفق مقاربة تشاركية بالارتكاز على الدراسات الاستشرافية المنجزة.

وعليه، اعتمد المكتب رؤية جديدة تتمثل في تموقعه " كرائد وطني للحركية المستدامة خدمة للسياسات العمومية، والذي يتطور باستمرار من أجل مواجهة التحديات والرهانات الاستراتيجية القادمة" والتي تم بسطها إلى المحاور الخمس التالية والتي ترمي تحقيق متطلبات وانتظارات الفرقاء المعنيين.